الأربعاء , مايو 22 2024

بشير الديك عم فيلم”ناجي العلي” لنور الشريف:” كان ثورياً وذهبت لمخيم عين الحلوة وطالبوا بسحب الجنسية منا”

متابعة/ حسانة سليم

كشف مؤلف ناجي العلي السيناريست الكبير بشير الديك كواليس فيلم “ناجي العلي”، حيث أكد أنه أكثر فيلم ناقش القضية الفلسطينية بسيرة أحد رموزها الذي قتل بسبب فنه.. وقال:” نور الشريف حدثني ذات مرة وقال لى (نريد تقديم فيلم عن ناجي العلي)، فقلت له: (شاهدت له رسمة واحدة في مجلة القبس)، فأرسل لي آخر معرض قدم عن ناجي العلي كصور عرضت في هذا المعرض،بدأنا ندرس من هو ناجي العلي، تفاصيل حياته، وكان مصدرنا مجلات وجرائد عربية تحدثت عنه، وبالتالي اهتممت جدًا وأحببت جدًا هذا العالم، وسافرت إلى بيروت ورأيت مخيم عين الحلوة، وبدأت رحلة صناعة الفيلم، فكانت تجربة جميلة، وذهبنا للجلوس في بيروت فترة كبيرة، وقابلت أصدقاءه ومقربين له، وشاهدت الناس الذين كانوا يعرفونه جيدًا، لدرجة أنني أصبحت أعرف عن ناجي العلي ربما أكثر من مقربين له، ناجي العلي قتل لأنه ثوري، وعندما قتل سقط على الأرض، وفي يده بعض اللوحات»..

ناجي العلي

و عن تفاصيل الهجوم عليه وعلى صناع الفيلم وقت تقديمه: «الموضوع وصل إلى أن البعض اتهمنا بتقديم فيلم عن «واحد بيكره مصر»، فهم يكرهون مصر وطالبوا بسحب الجنسية منا، ووقتها تم سؤالي في حوار صحفي: «كيف تقدم فيلمًا عن شخص يكره مصر؟»، قلت: «يكره مصر كيف؟، هل يكره الأهرامات والنيل والشوارع والشعب المصري؟!، هو مختلف مع بعض السياسات وقتها، وكذلك كنا مختلفين نحن، لا توجد مشكلة»، فالهجوم كان مبالغًا فيه بشكل كبير، في النهاية أعتقد أن ناجي العلي أكثر فيلم عربي ناقش القضية الفلسطينية من خلال أحد رموز القضية الفلسطينية الذي قتل بسبب فنه».

شاهد أيضاً

المكلف باغتيال عادل إمام ماذا قال عن خطة قتل الزعيم؟

متابعة/ حسانة سليم قال محمد كروم الباحث في الحركات الجهادية وأحد المنشقين عن الجماعة الإسلامية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *