الإثنين , يونيو 17 2024
أخبار عاجلة

اسماعيل ياسين أصيب بالشلل، ودُفن بقبر زوجة عماد حمدي، وما حقيقة غضب الزعيم عبد الناصر منه وزعل العندليب؟

متابعة/ حسانة سليم

تمر اليوم الجمعة ذكرى وفاة الفنان اسماعيل يس، إذ رحل عن دنيانا فى 24 مايو / ايارمن عام 1972 بأزمة قلبية في الواحدة صباحاً وذلك بعد وصوله من الإسكندرية، وحتى اليوم لا تزال شائعات تتردد عن نجم الكوميديا اسماعيل يس، وأول تلك الشائعات أنه مات فقيرا بعدما طالبته مصلحة الضرائب بمتأخرات أرباحه في أعوام سابقة، كما حجزت على العمارة التي كان يمتلكها، ولم يجد أهله مالا ليدفنوه.تلك الشائعة نفتها سامية شاهين زوجة المخرج الراحل ياسين إسماعيل ياسين، التي قالت في تصريحات تليفزيونية، إنه لم يمت فقيرًا، وآخر شقة عاش فيها  كانت 7 غرف وصالة..وأكدت سامية، أن إسماعيل ياسين عندما أخذت الضرائب أمواله دون علمه، وقيمتها 300 ألف جنيه، أصيب بشلل نصفي، لكنه سافر إلى لبنان وجنى أموالا كثيرة، ثم عاد إلى مصر، وحدث حينها تضييق على الفنانين، فغنى مونولوجات، ولم يصل إلى حالة التسول .وأوضحت: “ناس ادعت إنها موجودة يوم وفاته أو إنه استلف منهم فلوس، كلهم كذابين، لأنه توفى فجأة في الإسكندرية، أصيب باكتئاب بعد وفاة رفيق عمره المخرج فطين عبدالوهاب الذي توفى قبله بـ10 أيام، وسقط أمام باب الشقة”.

كما نفت سارة ياسين إسماعيل، حفيدة الفنان الراحل إسماعيل ياسين تلك الشائعات وذلك عبر منشور قديم على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك ، وقالت: “إسماعيل ياسين آخر فترة في حياته كان يجد صعوبة إنه يشتغل في السينما زي الأول والسبب إن فيه ناس في الفن وقتها كانوا سبب في بعده عن السينما.وآه طبعا ظروفه المادية تأثرت عشان كان بيصرف على فريق العمل، اللى كان شغال فى مسرحه حتى وهم مش بيعرضوا لما المسرح وقف خالص.. اه مدفنش فى مدافن ملكه لأن مكنش ليه مدافن فى القاهرة، أهله ليهم فى السويس اللى اتوفى منهم ادفن فيها.. لكن هو ادفن فى مدفن فتحية شريف زوجة عماد حمدى الاولى،ورغم ظروفه المادية الصعبة آخر أيامه إلا أنه إسماعيل ياسين مات مستور وساتر أهله من بعده،ياريت نتأكد من المعلومة اللى بنبادلها ونفتكر إن الكلمه مسئولية وبالأخص إنها متعلقة بحياة ناس وأسرهم.. ربنا يغفر لأمواتنا جميعا ويسكنهم فسيح جناته”.

الشائعة الثانية التي طاردت إسماعيل يس هي أفول نجمه  فى الستينيات من القرن الماضي بسبب الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، بعد أن ألقى نكتة عنه لم تعجبه لكن أرملة المخرج الراحل إسماعيل ياسين، نفت فى تصريحات تليفزيونية أن يكون عبد الناصر سببا في الإطاحة به من عرش الكوميديا.وأكدت حفيدة إسماعيل ياسين أن والدها كان صديقا لأبناء جمال عبد الناصر فى المدرسة، وكانوا يتبادلون الزيارات في منازلهم.. وعلى عكس علاقته بالملك فاروق، أيد إسماعيل ياسين ثورة يوليو/تموز 1952 منذ اليوم الأول، وتبرع وقتها بمبلغ ألفي جنيه مصري لدعم المجهود الحربي، وحصل وقتها على خطاب شكر من جمال عبد الناصر رئيس الوزراء وقتها، وقرر استغلال شعبية إسماعيل ياسين الكبيرة بين مختلف طبقات الشعب المصري في تقديم أفلام تشجع المواطنين على الالتحاق بالجيش، من خلال سلسلة أفلام إسماعيل “ياسين في الجيش” عام 1955، الذي حضر افتتاحها جمال عبد الناصر بنفسه، وأيضا فيلم إسماعيل ياسين في البوليس، وإسماعيل ياسين في دمشق، وإسماعيل ياسين بوليس حربي، وغيرها من الأفلام التي حملت اسمه ليكون ثالث فنان في تاريخ الوطن العربي يقدم سلسلة أفلام باسمه بعد شالوم وليلى مراد وذلك بطلب من رئاسة الجمهورية.

اسماعيل ياسين وعبد الحليم

أغضب الملك فاروق

الشهرة الكبيرة التي حظي بها إسماعيل ياسين في فترة الأربعينيات والخمسينيات وحتى الستينيات جعلته من المقربين للحكام، ففي بداية الخمسينيات كان من المشاهير الذين يتم دعوتهم لحضور حفلات الملك فاروق الذي طلب منه أن يلقي له “نكتة”، وبدون أن يشعر قال له إسماعيل ياسين “مرة واحد مجنون زى جلالتك” مما أثار غضب الملك، ولإخراجه من الموقف قام طبيب الملك بادعاء أن إسماعيل ياسين يعاني من حالة عصبية دفعته ليقول ذلك وتم حجزه في مستشفى الأمراض العقلية لفترة، إلا أنه أصر على الخروج بعد 10 أيام.كما أغضب الملك مجددا بسبب مونولوج “عيني علينا يا أهل الحرب” فطلبت منه الرقابة على المصنفات الفنية وقتها بتغيير كلمات المونولج فما كان منه إلا أن استبدل الكلمات بـ”عيني علينا يا أهل الفن”..

مع ابنه ياسين

عبد الحليم ضيف شرف ثم القطيعة

ومن المفارقات الطريفة غي حياة الضاحك الباكي ان العندليب عبد الحليم حافظ ظهر كضيف شرف في فيلم “إسماعيل ياسين بوليس حربي” مع أحمد مظهر، وغنى إسماعيل ياسين أغنية “في يوم من الأيام” ليقع عبد الحليم والحضور في موجة من الضحك. ورغم حالة الإندماج بينهما لكنهما لم يجمعهما أي فيلم سينمائي، بل وحدث بينهما فترة قطيعة بعد دعوة إسماعيل ياسين لعبد الحليم لحضور عيد ميلاد نجله ياسين، ولكن العندليب اعتذر عن الحضور واكتفى بإرسال هدية للطفل، وهو الأمر الذى اعتبره إسماعيل ياسين نوعًا من أنواع الإهانة وقرر أن يرد الهدية له وتحول الأمر إلى خلاف بينهما.وبعد الكثير من المحاولات استطاعت الفنانة مها صبرى المصالحة بينهما، لكن هذه الفترة كان إسماعيل ياسين تجمعه علاقة صداقة قوية بالفنان فريد الأطرش خاصة أنه عانى كثيرًا بعد نكسة ٦٧، وتراكمت عليه الضرائب فسافر إلى لبنان وسانده فريد الأطرش وصباح وعبد السلام النابلسي في حفلاتهم وكانوا له خير عون وسند في تلك الظروف الصعبة التي مر بها.

.

شاهد أيضاً

خبايا زينات علوي.. رفضت الزواج من هؤلاء، وما علاقة بوليس الاداب بأعتزالها؟ ولم يُعلن عن وفاتها الا بعد ثلاث ايام من موتها!!

متابعة/ حسانة سليم “أسطورة الرقص الشرقي” زينات علوي التي تميزت بوجه ملائكي جميل وابتسامه لم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *