الخميس , فبراير 9 2023

رحيل المخرج الذي أبكى السادات وتحدى عادل امام

متابعة/ حسانة سليم

وفى صباح اليوم الإثنين، المخرج أحمد يحيى عن عمر يناهز 78 عامًا، حيث أعلن الخبر شقيقه معتز يحيى عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” وكتب: “انتقل إلى رحمة الله أخي الأكبر ووالدي الثاني المخرج أحمد يحي الدعاء له بالمغفرة والرحمة الدفن بمدافن الأسرة بالإمام الشافعي اليوم”،

يُذكر أن المخرج الراحل أحمد يحي تم تكريمه في الدورة الـ 34 من مهرجان الإسكندرية السينمائى الدولى لدول البحر الأبيض المتوسط الذى أقيم عام 2018، بجانب الموسيقار عمر خيرت والنجم فاروق الفيشاوى والمنتج حسين القلا والناقدة ماجدة موريس، وتعرض يحيى لوعكة صحية تم على أثرها نقله إلى أحد مستشفيات الإسكندرية حيث أصيب وقتها بضيق شديد فى التنفس أدى إلى اختناق وإغماء.. وأحمد يحيى ابن صعيد مصر انطلق في مشواره الفني وهو طفل حينما شارك كممثل مع عبد الحليم حافظ في فيلمي “حكاية حب” و”البنات والصيف”، ويبدو أن الأمر كان مرتبطا به منذ الصغر.. وتخرج في المعهد العالي للسينما عام 1968 من شعبة الإخراج، وعمل مساعدا للعديد من المخرجين الكبار أبرزهم حسين كمال ومحمد عبد العزيز.

مع الاعلامية ابتسام غنيم

وقدم المخرج أحمد يحيى العديد من الأفلام البارزة خلال مشواره السينمائى منها “العذاب امرأة” بطولة محمود ياسين ونيللى، و”رحلة النسيان” بطولة نجلاء فتحى ومحمود ياسين، و”لا تبكى يا حبيب العمر” بطولة فريد شوقى ونور الشريف وميرفت أمين الذي أخرجه الراحل  وظل في دور العرض لـ30 أسبوعا، بسبب النجاح الجماهيري الذي حققه، حتى إن الرئيس الراحل محمد أنور السادات قال لفريد شوقي إنه بكى بسبب هذا الفيلم. ، و”ليلة بكى فيها القمر” بطولة صباح وحسين فهمى، و”غدا سأنتقم” بطولة نجلاء فتحى وفاروق الفيشاوى،

في طفولته مع العندليب

كما قدم أيضًا أفلام “حكمت المحكمة” بطولة فريد شوقى وماجدة الخطيب ويسرا وليلى طاهر، و”حب لا يرى الشمس” بطولة نجلاء فتحى، فريد شوقى، محمود عبد العزيز، صفية العمرى، بطولة عادل إمام ويسرا، و”يا عزيزى كلنا لصوص” بطولة محمود عبد العزيز وليلى علوى، و”الصبر في الملاحات” وغيرها من الأفلام..

مع الشحرورة صباح

والمخرج الكبير أحمد يحيى يُعتبر من أحد أهم مخرجي السينما المصرية الذين كانت لديهم رؤية ولغة سينمائية وكان اهتمامه بالأدب كبير جدًا، فقد كان عاشقًا لتحويل الروايات الأدبية لأفلام سينمائية، ومنها رواية “حتى لا يطير الدخان” للكاتب الكبير إحسان عبد القدوس الذي قام ببطولة الفيلم الفنان عادل إمام ولهذه التجربة قصة كبيرة.. فعندما عرض على عادل إمام قصة الفيلم تخوف من الفكرة وظل يؤجل المشروع لمدة عامين، لأنها كانت المرة الأولى التي يموت فيها في نهاية أحداث الفيلم وهو يعتبر تغييرًا جذريًا في طبيعة ما يقدمه، وظل يحاول إقناعه ويخبره بأن هذا الفيلم سيحقق نجاحًا كبيرًا، فيما كان يرى الزعيم أن الفيلم سيفشل، وتحداه يحيى حتى تم تصوير الفيلم وعرضه، ليحقق نجاح منقطع النظير، ويكسب أحمد يحيي الرهان ويتحدث عادل امام، ليتعاونا مرة أخرى عام 1986، في فيلم “كراكون في الشارع”، والذي كان مختلفًا كليًا عن الذي سبقه وحقق أيضًا نجاحًا كبيرًا.. رحم الله المخرج احمد يحيى الذي كان صديقاً للزميلة الاعلامية ابتسام غنيم وخصها بعدد من الحوارات التي نشرناها عبر الموقع.. ونسأل الله عز وجل ان يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم اهله ومحبيه الصبر والسلوان.

شاهد أيضاً

مصاب ويعاني من صعوبات في التنفس..انتشال كريستيان اتسو من تحت الأنقاض

متابعة/ حسانة سليم على الرغم من التقارير التي أفادت بانتشال كريستيان اتسو من تحت الأنقاض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *