الثلاثاء , يناير 31 2023

المخرجة ردينة حاطوم:”قريباً في السينما المصرية واعتذرت من حمو بيكا وضروري انتفاضة فنية لبنانية”

حوار/ ابتسام غنيم(القاهرة)

ردينة حاطوم أسم مميز في عالم الاخراج، لانها من الُمخرجات المكافحات والمثابرات كونها تسعى دائماً لتقديم أعمال ذات جودة وقيمة، وهي كانت قبل سفرها الى مصر قد أنجزت العديد من الاعمال اللبنانية منهاأ للفنان سمير صفير ” الناس أجناس”، (وهذا العمل “كسر الأرض” على حد تعبير ردينة)، كما صورت كليب عن “القدس” في البحرين، حيث تلقت حينها دعوة من الشيخة مي آل خليفة وزيرة الثقافة البحرينية وهي ابنة خال الملك وذلك عام 2013، وكان الاوبريت يضم كوكبة من النجوم الغناء عددهم 10  فنانين من الوطن العربي منهم لطفي بوشناق، وعد البحري، طلال سلامة وزين عوض ونورا رحال وبريجيت ياغي، بالاضافة الى عدد من الافلام الوثائقية.. لقائي مع المخرجة الشابة كان في مصر أم الدنيا حيث تستقر حالياً وتعمل هناك من خلال شركتها الانتاجية ” شوتينغ برودكشن هاوس” ومعها كان اللقاء التالي.

*متواجدة في مصر منذ فترة طويلة؟

-صحيح، لكن كان لي زيارات متقطعة للأهل في لبنان، وأنجزت مؤخراً عدداً من الكليبات لبعض الفنانين..

*برأيك الكليب عبر التلفزيون لازال يحظى بنفس الاهتمام بوجود اليوتيوب؟

-نحن في عصر السرعة والكل يتسابق ليكون تريند لا سيما اذا أن مطلق عمل يظهر من خلال السوشيل ميديا يصل للجمهور بشكل أسرع.

*هذا الأمر أضر بالمخرجين؟

-من خلال التعاون لاخراجي لاعمال فنية من انتاج شركة ” لايف ستايل استديوز” لم أتضرر، بالعكس أستفدت لأنها من أهم الشركات بالوطن العربي، اذ لا تقتصر فقط على الانتاج الفني، بل تعرف كيف توصل الفنان بشكل سريع للأنتشار الصحيح على مستوى الوطن العربي.

*انطلاقتك من لبنان؟

-بالظبط..قدمت أنجازات كثيرة في لبنان، فأنا حائزة على عدة شهادت تقديرية ، أخرجت ستة أفلام وثائقية احدهم نال المرتبة الأولى على الجامعات اللبنانية هو ” لي بيروت؟”، أي هل بيروت لي؟، كما قدمت حقبة تاريخية عن عروس المصايف عالية، وعن  المبرات الخيرية، وغيرها.. كما كنت مخرجاً منفذاً لمسلسلات ” طاش ما طاش”، ” أمير الصحراء”،” لعنة أمرأة”، وغيرها..

*وماذا عن اخراج الدراما في مصر؟

-حالياً يتم الاتفاق معيعلى عملين سينمائيين انشالله، ومن أهم شركات الانتاج بمصر.

*وبذلك تكونين أول مخرجة لبنانية عملت بالاخراج الفني بالسينما المصرية؟

– ” ياريت انشالله”، وهذا سيكون من حظي.

*تابعت الدراما اللبنانية هذا العام؟

-تابعت “2020” وأحببته،” الهيبة” ايضاً، و”للموت” لاني أحب جداً باسم مغنية وأعتبره أخي ومن الاشخاص الذين يدعمونني معنوياً بأستمرار.

*”راحو”؟

-لم أشاهده للصراحة، لكني التقيت بمصر بالفنانة الكبيرة رندى كعدي، وتحدثنا حول الكثير من الأمور، وانا أحبها  جداً وأعتبرها متفردة بأدواتها التمثيلية.

*في لبنان كثر من الموهوبين لكنهم محصورين بأدوار معينة؟

-لأن الفرص تُتاح لأشخاص لا يستحقونها، لذا من الضروري أن تكون هناك انتفاضة فنية لبنانية بغية التجدد وتبيان المواهب المُغيبة، كفانا تقوقعاً بالفن.

*ماذا عن السينما اللبنانية؟

– أُحب الجميع كوني مسؤلة العلاقات العامة بنقابة السينمائيين في لبنان، أحب جداً سينما  بهيج حجيج” أستاذنا وحبيبنا ومبُدع”، وليلى كنعان صديقتي وحبيبة قلبي التي اعتبرها من المبدعات من الوطن العربي وليس من لبنان فقط، لدينا الكثر من اللبنانيين العظماء الذين رفعوا أسم لبنان عالياً، مثل أسد فولادكار ونادين لبكي.

*لماذا لم تقدمي سينما لبنانية؟

-لم تُتاح لي أية وسيلة أنتاج، لكن لو كان بيدي الأمر لكنت طرحت أسلوبي الأخراجي الخاص بسينما لبنانية جديدة تحمل رؤيتي الخاصة.

*الى اية مدرسة تنتمين؟

-الى المدرسة الروسية، لاني خريجة أوكرانيا، انا مُتشبعة من تولستوي وأغاتا كريستي وغيرهما، وفيلماي سيكونان على هذا المنوال اذ سأضع كل طاقتي بهما أنشالله.

*يعني ستعيشين مرحلة الرهان؟

-“لاء مش رهان”، الرهان يكون عندما يكون حولي منافسون، انا سأثبت ذاتي أمام من ينتحلون صفة الأخراج ويعملون بالمهنة.

*هل لديك صداقات فنية؟

-قليلة.. كل همي أن أثبت وجودي بالأخراج، وأسخر كل وقتي للعمل.

*من تحبين من المخرجين المصريين؟

-أحب مدرسة عاطف الطيب رحمه الله، واليوم أحب كاملة ابو ذكري رائعة وتُرفع لها القبعة، وايضاً ساندرا نشأت “هايلة” ولا أعرف لماذا هي مختفية عن الساحة.

*تشعرين انك ظُلمت؟

-اطلاقاً، “كل شي مقدر ومكتوب”، وكل من يدعي الظلم برأي هو ليس بمجتهد.

*انت شخصية محاربة؟

-انا محاربة وقائدة، أعرف كيف أُدير وأُخطط وأُنفذ.

*أحببت مسلسل ” مية وش” لكاملة ابو ذكري؟

-جداً، كان رائعاً، وأحببت فكرة إتاحتها الفرص للمواهب الجديدة.

*اللون الذي تحبيه؟

-الأكشن..

*كليب عصام كاريكا أخرجته في أسوان؟

-صحيح، من انتاج ” لايف ستايل استديوز” ويحمل عنوان ” حياتي ارتاحت”، وهو من أحب الاعمال لقلبي، وحالياً بصدد اصدارعمل آخر مع عصام كاريكا من انتاجه بعنوان “انا من الجنوب”، وأخرجت كليب لشريف اسماعيل بعنوان ” سلام كبير”، و”وشي بيحمر” لفيروز حسن وعدداً آخراً من الكليبات.

*المطرب اللبناني الذي تحبين أن تخرجين له كليب؟

-كلهم..

*أريد اسماً؟

-أغلبهم أصدقائي، لكن عيني على وائل كفوري،و من السيدات نجوى كرم ونانسي عجرم.

*تتعبين في الاخراج؟

-يوجد أشخاص يثيرون عصبيتي،( تضحك وتقول) لكني أعتدت أن أحتوي الذين أمامي حتى تدور عجلة العمل.

 

*المطربة التي تسمعينها من مصر؟

-أمال ماهر وانغام وشيرين.

*ولمن تحبي أن تنفذي لها كليب؟

-شيرين لاني أعشق جنونها، أمال لها ستايل لا يتلائم مع شخصيتي الاخراجية، وأنغام ستختار الموديل الذي سيشاركها الكليب جتى لو لم يكن مناسباً لسنها، لذا أرى شيرين تستأهل أن يعمل معها المخرج ويُطلق لأبداعه العنان معها.

*من تحبين المطربين؟

-أحب حكيم، وعدوية وعبد الباسط حمودة استاذ وحكمدار الأفنية الشعبية وحبيب قلبي، ومن نجوم الغناء الرومانسي أحب ايهاب توفيق ومحمد فؤاد، (تتابع) أحب جداً بهاء سلطان، ورضا البحراوي رغم انه لم يأخذ حقه كما يجب.

*طُلب منك إخراج كليب مهرجانات؟

-طلب مني حمو بيكا وأعتذرت..

*من من نجوم المهرجانات بالامكان أن تتعاوني معه؟

-عمر كمال ومسلم.

*مع قرار هاني شاكر بمنع نجوم المهرجانات من الغناء؟

-أكيد، لانه يوجد أصوات رائعة وشابة جلست بمنازلها بسببهم، وأسعار نجوم المهرجانات أرتفعت جداً، وهذا غير مقبول، وأتمنى من الفنان الكبير والنقيب هاني شاكر أن يظل على قراره.

*احببت ديو هيفاء وهبي وأكرم حسني؟

-كثيراً.. هيفاء حبيبة قلبي وايقونة الجمال.

*ماذا عن الفيلم الغنائي؟

-أحلم تقديم فيماً غنائياً، وهذا حلم كل مُخرج، وللأسف لم يعد يوجد فيلم غنائي في الخارطة الاخراجية.

المخرج بهيج حجيج

شاهد أيضاً

فيفيان انطونيوس:” صباح دفعتني للسفر وهذا رأيي بستيليتو؟!”

حوار/ ايناس الشامي ممثلة متميزة جداً،تعشق التمثيل وغارقة في مشاريعه، ممثلة،كاتبة ومدرّبة..غيّورة وحريصة على الدراما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *