الإثنين , فبراير 6 2023

النقابة تشطب حلا شيحا والشركة المنتجة تُقاضيها وهي تُعلق؟!

متابعة/ حسانة سليم

أصدرت الشركة المنتجة لفيلم ”مش أنا“، بيانا رسميا، ردا على ما ذكرته الفنانة #حلا شيحا بخصوص باقي مستحقاتها المادية.. ونشرت شركة ”TH Production“، البيان عبر حسابها الرسمي على #الفيسبوك، وقالت في مضمونه:” حلا شيحا، ما يتبقى من مستحقاتك دفعة الدوبلاج الذي امتنعت عنه وهي أقل دفعة مادية لك ومحفوظ لك داخل الشركة، تحدثنا معكم أكثر من مرة لاستلامها أو إرسال مفوض من طرفكم لاستلامها، وذلك رغم امتناعك عن الدوبلاج وتصوير الأفيش ورفضنا التام لمقاضاتك قانونيا بسبب ذلك، ولكن الشركة من الآن ستتوجه بجميع الإجراءات القانونية مستشهدة ببنود العقد المبرم. وشكراً”..

يذكر أن حلا شيحا كتبت عبر صفحتها على#الإنستغرام، ردا على شطبها من #نقابة المهن التمثيلية وتقاضيها أجرا كبيرا من الفيلم معلقة:” حابة أشكر كل الناس الجميلة على رسائلهم الجميلة المشجعة.. وكل الصحافة اللي نشرت فتوى #دار الإفتاء النهاردة اللي موقفي هو نفس موقفها، اللي بيوضح أن التمثيل والفن عموما زي أي مهنة في الدنيا، حلاله حلال وحرامه حرام.. وأنا لا أحب أن أكون جزءا من أي نوع من التطرف، سواء باسم الدين أو باسم الفن.. ولو نقابة المهن التمثيلية ترفض موقف دار الإفتاء الواضح فهنيئا لي بشطبها لعضويتي، حبي للفن محدش يقدر ينكره ولا يزايد عليه.. أنا ما تكلمتش غير عن نفسي وبقدر كل زمايلي.. #الزميل الوحيد اللي ذكرته هو اللي الموضوع أصلا متعلق به.. وعتابي له لحسن ظني به.. والعتاب في الملأ عشان الكليب في الملأ، بالنسبة للكلام غير اللائق عن الأجر.. كل اللي في المجال يشهدون أني كنت اعتذر عن عدد كبير من #الأعمال الفنية، وكنت أقبل أجورا أقل مما يتناسب معي تعاونا مع صناع العمل.. وأصلا ما استلمتش الجزء الأخير من أجري في الفيلم لما اتأخر نزوله جدا، وبدأت اتغير وأصلّح.. لأن بصراحة الكلام عن «أجر كبير» ضحكني، أنا فنانة بطبعي ومن صغري وكل اللي يعرفوني عارفين حبي للفن.. ودايما هعبر عن نفسي بمواهبي الفنية لما أحب، لكن الجديد أني مش هاعمل كده على حساب اللي أنا مؤمنة به بجد جوايا زي ما قلت مؤخرا..“.

شاهد أيضاً

ما علاقة محمد صلاح بفيلم هيفاء وهبي؟

متابعة/ حسانة سليم طرحت شركة AKA الإعلان الدعائي الأول لفيلم “رمسيس باريس” المقرر عرضه في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *