الأحد , فبراير 5 2023

“elmaw2a3” يعثر على قبر ناهد شريف الحقيقي واليكم تفاصيل دفنها

 كتبت/ حسانة سليم

ناهد شريف من أبرز نجمات السينما في سبعينيات القرن الماضي,هي التي بدأت حياتها بأدوار الفتاة البريئة ثم ما لبثت أن تحولت إلى أدوار الإغراء التي كانت تمتلك كل مفاتيحها فهي السمراء الجميلة،المثيرة والممتلئة أنوثة ما جعل هناك شبه إجماع أنها الفنانة الأكثر إثارة بعد هند رستم.

هذه الناحية من شخصية ناهد شريف الفنية ظلمتها كثيرا”، فمعروف أنّ المرأة الفاتنة والمثيرة دائما”  ما تواجه بعض ممّن لا يرى فيها سوى جمال وجسد فقط…هكذا كانت نظرة الكثيرين تجاه ناهد،فقد اظلمت كثيرا” خلال حياتها القصيرة من بعض الأقلام الصحافية التي كانت كالسيوف المسلطة تجاهها، كما وبقيت حتى بعد مماتها كالمسامير التي تدق فوق قبرها دون رحمة…

ما لم تذكره تلك الأقلام عن ناهد شريف أنها كانت إنسانة راقية مفعمة بالرقة والأخلاق فهي إبنة عائلة كريمة واجهت الكثير من الصعاب والظلم في حياتها وما كانت أدوارها الجريئة سوى نوع من التمرد على اكتئابها وظلم الحياة لها…فمنذ نعومة أظافرها صدمت بداية” بوفاة والدتها يوم عرس شقيقتها حيث تحول الفرح إلى مأتم، ثم توفي والدها وأصبحت مسؤولة عن شقيقتها المصابة بشلل الأطفال، وصولا” إلى إصابتها بالسرطان في عز شهرتها وصدمتها بتخلي زوجها عنها وعن طفلتهما وظلم الصحافة لها في عز مرضها حتى وفاتها عام 1981 بعد خمس سنوات من الصراع مع المرض.. وحصل ان دفنت النجمة الجميلة تاركة طفلتها باتريسيا، التي ما ان اصبحت شابة حتى قررت ان تبحث عن قبر والدتها، كونها عاشت طوال حياتها مع والدها ادوارد ما بين لبنان وفرنسا، وبالفعل سافرت باتي الى مصر والتقت بزملاء والدتها واطلت عبر التلفاز وهي بجانب قبر والدتها، ليتبيّن لنا وللجميع بعد ذلك ان لغطاً قد حصل وان القبر الذي اعتقدت باتي انه لوالدتها هو للفنانة احسان شريف، وان ما قيل من ان النجمة ناهد شريف دفنت في مدافن الصدقة، امر غير صحيح على الاطلاق بل دفنت بمدافن اسرتها العريقة، لكن الجنازة كانت بسيطة لسبب ان اوراق النعي حينها طبعت باسم المرحومة سميحة النيال وليس اسم الشهرة ناهد شريف، لذا عندما علم الزملاء بوفاتها توافدوا الى منزل شقيقتها ايناس للعزاء..

Elmaw2a3 الذي رافق باتي في رحلة البحث عثر قبل اشهر على القبر الحقيقي وها هو يتفرد بشخص رئيسة تحريره الكاتبة الصحفية ابتسام غنيم بنشر الصور الحقيقية لمقبرة النجمة الراحلة.. هذا الخبر ليس هو سكوب صحفي كما سيعتقد البعض، بل هو توضيح لمهمة قررنا ان نأخذها على عاتقنا وهي رحلة البحث عن قبر ناهد شريف التي نحبها ونقدرها، وبالتالي لتبيان المصداقية التي يتمتع بها موقعنا خصوصاً اننا كنا اول من حاورنا ابنتها باتي ولطالما كنا ندافع عن ناهد شريف اذا ما انتقد احد ما اعمالها، وبالتالي كنا دائماً نتذكرها بفيديوهات للقطات من اعمالها وننشرها عبر صفحات “الموقع”.. واخيراً نقول لباتريسيا بوركت ابنة بارة لوالديك تقومين بفعل الخيرات لروحهما ولا تفوتين فرصة او مناسبة الا وتتذكرينهما بالخير لان لهما في قلبك الطيب منزلة كبيرة لا تُعادلها منزلة.

شاهد أيضاً

ما علاقة محمد صلاح بفيلم هيفاء وهبي؟

متابعة/ حسانة سليم طرحت شركة AKA الإعلان الدعائي الأول لفيلم “رمسيس باريس” المقرر عرضه في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *